ما صحة وقوع دم عثمان على المصحف حين قتله؟

شارك الإجابة على Google Twitter Facebook Whatsapp Whatsapp

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد
 ولعن الله أعدائهم أجمعين
مجموعة تساؤلات حول النجس اللعين عثمان بن عفان عليه لعائن الله

1-هل حينما وقع دم عثمان على المصحف حينما قتلوه في داره
 هل يعتبر هذا تنجيس للقران
 فبتالي مات عثمان بخاتمه تدل على كفره ؟

2-هل عبدالرحمن بن عديس البلوي من شيعة الإمام الأمير عليه السلام ؟

3-هل كل الذين داهموا دار عثمان شيعة ام بينهم من هم ليسوا من شيعة الإمام عليه السلام ؟
 وهل كان من ضمنهم من هم خوارج؟ كما يزعم البكريين

4-هل لكم أن تذكروا لنا قائمة بجميع أسماء الذين داهموا دار عثمان لعنه الله
 مع تمييز الشيعة منهم والغير شيعة والخوارج منهم إن وجدوا ؟

5- من الذين بالتحديد باشروا بسيوفهم عملية قتل عثمان من بد جميع المداهمين ؟

6- هل يوجد في موقعكم المبارك محاضرة عن عثمان تشرح كيف إستلم الخلافة ومثالبه وسقوط خلافته ومداهمة داره وقتله في نهاية المطاف ؟

وإن كان لا يوجد أرجو من سماحة الشيخ أن ينظر في هذا الأمر ولو مستقبلا
وجزاه الله خيرا لخدمته الطيبة التي يقدمها للإسلام والمسلمين من خلال محاضراته
 أتمنى إيصال الرسالة للشيخ الحبيب شخصيا أقسمت عليكم بحق أبى الفضل العباس

ونسئلكم الدعاء
إبراهيم من الجزيرة العربية


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله الطيبين الطاهرين ولعنة الله على أعدائهم أجمعين

 جواب المكتب:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ج1دم عثمان الذي سال على المصحف هذا من ترهات البكريين.

لا نحتاج للبرهنة على كفر عثمان وسوء خاتمته بمثل هذا الاستدلال فعثمان لعنه الله قد انتهك حرمات الكتاب عمليا وليس ذاك بأهون من تلويثه لصحف الكتاب العزيز بدمه القذر على فرض صحة ما يدعيه العثمانيون البكريون.

ج2 كلا البلوي لم يثبت أنه من شيعة علي عليه السلام.

ج3 من يقصد البكريون بالخوارج؟ إن كانوا يقصدون من ثاروا على عثمان من أهل مصر فعلى هذا يكون كل الصحابة خوارج أيضا. كان أحد رؤوس الخارجين على عثمان من أهل مصر هو عبدالرحمن بن عديس البلوي ممن بايع تحت الشجرة.

قال ابن ابي شيبة: وكان ممن بايع تحت الشجرة.

(المصنف:ج7, 494/ ج8 ,43)

ـ قسم ممن اشتركوا في الثورة الاسلامية على عثمان كانوا من الرافضة وليس كلهم.

ـ أبرز المشتركين في قتل عثمان لعنه الله من شيعة أمير المؤمنين عليه السلام هم محمد بن أبي بكر وكميل بن زياد النخعي وعمرو بن الحمق الخزاعي وحكيم بن جبلة العبدي ومالك الاشتر.

هنا تجد إجابات سابقة للشيخ حول أهم تفاصيل مقتل عثمان لعنه الله (1) (2)

ج4 راجع ج3

ج5 راجع ج3

ج6 هنا تجدون أيها الكريم محاضرة للشيخ تطرق فيها لبعض الجوانب في قصة مقتل عثمان لعنه الله وسل الله تعالى للشيخ التوفيق لإلقاء محاضرة كالتي طلبتها

وفقكم الله لمراضيه

مكتب الشيخ الحبيب في لندن
30 محرم 1433 هـ


شارك الإجابة على Google Twitter Facebook Whatsapp Whatsapp